مشروع السياحة لتعزيز الإستدامة الإقتصادية في الأردن

يوم الريف

توجه متنزهون من أصدقاء وعائلات، يوم الجمعة الثالث من أيار، إلى قرية السنديان في زي/السلط، حيث أقيم "يوم الريف"، لقضاء يوم في الريف الأردني، والاستمتاع بالعروض الموسيقية الحية، وتناول الأطباق الشعبية مثل الكنافة والمسخن، والتبضع وشراء المنتجات والحرف المحلية.

وضمّت الفعاليات، التي استضافتها عائلة البشير، سوقاً شارك فيه 52 بائعاً لمنتجات محلية طازجة، وأطعمة مطهوة، ومونة بيتية مثل اللبنة والمقدوس والمربيات، وإكسسوارات، ومنتجات السيراميك، ومشغولات فنية تقليدية، إلى جانب الكثير. أما نشاطات اليوم فاشتملت على رسم على الفخار، والزخرفة بالحناء، واللوحات الفنية، وحديقة صغيرة للطيور والأرانب. وشهد الحدث توافد الزوار طيلة اليوم، حيث بلغ عددهم 800 زائراً تجولوا بين أركان السوق وتمتعوا بالطقس اللطيف في السلط.

الحدث كان من تنظيم مؤسسة إعمار السلط ومشروع السياحة لتعزيز الاستدامة الاقتصادية في الأردن الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، بهدف دعم البائعين في السلط وعمّان ومنحهم الفرصة لعرض منتجاتهم أمام جمهور كبير. وهو جزء من جهود أشمل تقوم بها مؤسسة إعمار السلط ومشروع السياحة بهدف تطوير السياحة في السلط وأريافها لتصبح مقصداً سياحياً جاذباً، والتشجيع على زيارة المنطقة.

مشاركة