مشروع السياحة لتعزيز الإستدامة الإقتصادية في الأردن

حصول جميع مطاعم العقبة السياحية على التصنيف وفقاً للمعايير الجديدة

14 أغسطس 2019

حصلت جميع المطاعم السياحية - بنسبة 100%- في العقبة رسمياً على تصنيف "مطعم سياحي معتمد" وفقاً للمعايير الجديدة في تصنيف المطاعم والمطبقة في سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة. ويشمل التصنيف 37 مطعماً سياحياً - مطعم راقي (رسمي) واحد وثلاث مطاعم وجبات سريعة و 29 مطعماً عائلياً (غير رسمي) و أربعة مقاهٍ. وقد ساهم تطبيق المعايير الجديدة في وضع أنظمة موحدة لقطاع المطاعم في العقبة ورواد الأعمال الواعدين، وكذلك في تحقيق الشفافية عبر تعريف الزبائن والموظفين ومالكي المطاعم بنوعية الخدمة المتوقعة والمقدمة.

في عام 2014، بدأ مشروع السياحة لتعزيز الاستدامة الاقتصادية في الأردن الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية بالعمل مع جمعية المطاعم الأردنية وسلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة على تطوير وتنفيذ أول نظام تصنيف مطاعم في العقبة. حيث لم يكن هنالك أي نظام مماثل في السابق، وكانت الإجراءات مقتصرة على حصول المطاعم على الترخيص اللازم قبل بدء عملياتها.

ويحدد النظام الجديد أنواع المطاعم، كما يضمن رفع مستوى النظافة والراحة وسلامة الغذاء المقدم لضمان تلبية المطاعم لتوقعات زبائنها. كما يتمتع النظام بشئ من المرونة، من حيث السماح للمطاعم بتلبية الحد الأدنى للمعايير الإلزامية من أجل الحصول على التصنيف ومن ثم تلبية المعايير الاختيارية لرفع درجة تصنيفها.

قدم مشروع السياحة لتعزيز الاستدامة الاقتصادية في الأردن التدريب لكوادر سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة كي ينالوا التأهيل اللازم ليصبحوا "مقيمي مطاعم معتمدين". كما أجرت السلطة ومشروع السياحة ورشة عمل توعوية لمشغلي المطاعم، شرحت لهم النظام الجديد وأهمية تطبيقه لضمان وجود معايير ثابتة في مطاعم المدينة تساهم في تلبية توقعات الضيوف.

كجزء من هذا العمل، قام مشروع السياحة بالتعاون مع جمعية المطاعم الأردنية وسلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة على إنتاج دليل التقييم الذاتي للمطاعم. ومن شأن هذا الدليل ضمان شفافية نظام التصنيف وإتاحة المجال لأصحاب المطاعم لتحديد الفجوات في العمليات و وضع توجيهات لمعالجتها.

وأكد مفوض الشؤون الاقتصادية في سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، شرحبيل ماضي، على تأثير نظام تصنيف الفنادق الجديد قائلاً: "النظام عامل مهم في رفع أداء قطاع المطاعم في العقبة. ستستمر السلطة في دعمها للقطاع السياحي عبر شراكات مع القطاعين العام والخاص، بما فيها وزارة السياحة والآثار وجمعية المطاعم الأردنية ومشروع السياحة الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية".

وبوصفها أحد أكبر المواقع السياحية في الأردن والمدينة الساحلية الوحيدة في المملكة، تستقبل العقبة باستمرار ضيوفها القادمين عبر الجو والبر والبحر. لذا، فإن رفع المعايير والحفاظ على معايير عالية يعدّ غاية في الأهمية لاستقطاب الزوار وضمان استمرار الطلب السياحي.

مشاركة