مشروع السياحة لتعزيز الإستدامة الإقتصادية في الأردن

هيئة تنشيط السياحة تطلق استراتيجية لتعزيز السياحة الدينية المسيحية الوافدة للأردن

20 يوليو 2018

 

تحت رعاية معالي وزيرة السياحة والآثار لينا عناب، أطلقت هيئة تنشيط السياحة الشهر الماضي، بدعم من مشروع السياحة لتعزيز الاستدامة الاقتصادية في الأردن الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، استراتيجية السياحة الدينية المسيحية للأعوام 2018-2021. وتسعى الاستراتيجية لزيادة أعداد السياح الوافدين للأردن بقصد زيارة الأماكن المسيحية من خلال استثمار إمكانيات الأردن وميزتها التنافسية عالمياً لاستقطاب هذا النمط من السياحة.

يضم الأردن العديد من المواقع الدينية، كموقع المغطس حيث تم تعميد السيد المسيح على ضفاف نهر الأردن، وجبل نيبو حيث قيل أن موسى صعده ليرى أرض الميعاد، إضافة إلى البحر الميت. على الرغم من موقع الأردن داخل حدود الأراضي المقدسة - كما ذكر في الكتاب المقدس وكما هو مصوّر في الخريطة التي تعود للعام 500 ميلادي في كنيسة القديس جورج في مادبا- لكنه لم يأخذ حقه باهتمام السوق السياحي كمقصد للسياحة الدينية المسيحية. وهنا يأتي دور الاستراتيجية في تسويق الأردن كموقع أصيل يلبي اهتمام كل من يرغب بتجربة قصة السيد المسيح وتتبع خطاه. كما تسعى الحملة إلى استقطاب السياح الذين يفدون للمنطقة لأغراض دينية ويكتفون بزيارة فلسطين، عبر إبراز الأردن كموقع جدير بالزيارة حيث لا تكتمل الرحلة إلى الأراضي المقدسة دون زيارته.

وتمثل السياحة الدينية الآن نسبة ضئيلة من أعداد الزيارات للأردن، بأقل من حوالي 15 ألف مسافر في العام. يقدم مشروع السياحة لتعزيز الاستدامة الاقتصادية في الأردن دعمه لاستقطاب المزيد من زوار السياحة الدينية المسيحية للأردن عبر العمل مع هيئة تنشيط السياحة على تطوير خطط عمل من أجل رفع تلك الأعداد مع نهاية الأعوام الثلاثة للاستراتيجية. ستستهدف الاستراتيجية الحجاج المسيحيين الذين ينشدون الارتقاء الروحاني وتكريس الوقت للتعبد، إلى جانب السياح الراغبين بالتعرف على تاريخ الدين والثقافة والذين يتطلعون لنشاطات ترفيهية وربما تمضية الوقت بما يناسب اهتماماتهم بالتاريخ والتمتع بجمال المواقع الدينية. كما تركز الاستراتيجية على تطوير المواقع من ناحية ضمان تميزها وتقديم تجربة أصيلة للزوار إضافة إلى حشد دعم القطاع السياحي الأردني للاستراتيجية.

ستساهم هذه الاستراتيجية في تعزيز وتأكيد موقع الأردن كمقصد سياحي رئيسي للسياحة الدينية، بل وستحرك كذلك القطاع السياحي الأردن ككل وتساعد في تحقيق استدامته.

مشاركة